11/01/2017
10:38 AM

مركز البحوث بكلية العلوم الطبية التطبيقية

تشهد المملكة العربية السعودية نمواً وتوسعاً غير مسبوق في مجال الخدمات الطبية والرعاية الصحية على كافة القطاعات الحكومية والخاصة وكذلك زيادة عدد المراكز الطبية المتخصصة و الحاجة الماسة للكوادر الصحية المؤهلة للعمل ضمن الفريق الطبي الذي يقدم الرعاية الصحية مما حدا بالدولة رعاها الله إلى أن تولي اهتماماً خاصاً بالتعليم الصحي وتبلور هذا الاهتمام بإنشاء الكليات الطبية المتخصصة بمختلف الجامعات السعودية. وأن المحافظة على هذه الخدمات الطبية والارتقاء بمستوى أدائها يتطلب رصد ومراقبة ودراسة كافة العوامل المحيطة التي تؤثر عليها. كما يتطلب أيضا إعداد وإنشاء المراكز البحثية ذات العلاقة التي من شأنها وضع الحلول لكل ما يطرأ على هذا الجانب من معوقات والعمل على إعداد الكوادر البشرية البحثية التي تسهم بشكل فاعل في حل المشكلات وتغطية احتياجات هذا التطور الكبير في المجال الطبي وكذلك مواكبة التطوير الإنشائي والتقني والبحثي في هذا المجال الحيوي البالغ الأهمية.

من هنا برزت الحاجة الى إنشاء مركز بحوث متخصص في كلية العلوم الطبية التطبيقية ولن يكون هذا المركز في مكان أفضل من مؤسسة أكاديمية واعدة مثل جامعة القصيم ، وداخل كلية العلوم الطبية التطبيقية حيث تتوفر الطاقات العلمية والكوادر المتخصصة في هذا المجال. وسيكون لهذا المركز الأثر الفاعل بأن الله تعالي بتحقيق جزء هام من تلبية الاحتياجات والطموحات في المجال الطبي والعمل على تنفيذ البحوث والدراسات المرتبطة بهذا المجال وسيسعى المركز أيضا لتطوير مستوى الخدمات الطبية وجعلها مواكبة لكل ما يستجد من تطورات محلية وعالمية. سيعنى مركز الأبحاث الطبية التطبيقية بأذن الله تعالى وبدعم من معالي الأستاذ الدكتور مدير جامعة القصيم ببذل قصارى الجهد ليكون من المراكز الرائدة وبيت من بيوت الخبرة المتميزة التي من شأنها الإسهام في خدمة الفرد وشرائح المجتمع السعودي المختلفة والإنسانية أجمع.

الرؤية المستقبلية للمركز:

يسعى مركز البحوث بكلية العلوم الطبية التطبيقية لأن يكون دار من دور الخبرة و التميز البحثي المرجعي في مجال الأبحاث الطبية التطبيقية ولأن يكون رائداً وذا مستوى علمي رفيع في البحث العلمي الذي يوظف وفق أسس علمية لخدمة الفرد والمجتمع والإنسانية.

رسالة المركز:

يسعى مركز البحوث بكلية العلوم الطبية التطبيقية بجامعة القصيم الى الإسهام في خدمة الفرد والمجتمع السعودي وذلك بأعداد وتنفيذ الأبحاث والدراسات والاستشارات في هذا المجال المهم. كما يسعى المركز أيضا إلى توظيف البحث العلمي في معالجة المشكلات الصحية المتعلقة بالمنطقة والمملكة وتوفير الكوادر المتميزة والمؤهلة علمياً وبحثياً في المجال الطبي التطبيقي.

أهداف المركز:

  • تقديم كافة الخدمات العلمية من بحوث ودراسات واستشارات في المجالات الطبية التطبيقية لتحقيق نهضة علمية شاملة.
  • الإسهام في تقديم وطرح الحلول العلمية المدروسة لحل بعض المشكلات الصحية على مستوى المنطقة والمملكة.
  • رصد وتقييم ودراسة كافة العوامل المحيطة والمعوقات في المجال الصحي وتقديم الحلول والتوصيات بهذا الشأن.
  • القيام بدراسات علمية ميدانية تحدد واقع وحقائق المشكلات الصحية التي يعاني منها الفرد والمجتمع السعودي.
  • المشاركة على نشر الوعي الصحي في مختلف التخصصات الصحية بين شرائح المجتمع السعودي.
  • العمل على أعداد وتطوير اطر متخصصة في العلوم الطبية التطبيقية بمستوى علمي وبحثي متميز يساعد على تأهيل المتخصصين في هذا المجال.
  • التقييم العلمي المنهجي للجهود المبذولة للحد من تفشي بعض المشكلات الصحية ذات العلاقة بالمجتمع.
  • العمل على أعداد وتطوير الأدلة العلمية لإرشاد شرائح المجتمع المختلفة حول كيفية التعامل مع بعض المشكلات الصحية وطرق الوقاية منها.
  • تقديم الاستشارات الطبية لفئات المجتمع والمؤسسات التعليمة ومؤسسات الرعاية الصحية والمختصين في هذا المجال بالمملكة.
  • تشجيع القطاعات المختلفة المهتمة بالجانب الصحي على تمويل ودعم المشاريع البحثية المتعلقة بهذا الجانب المهم.
  • المساهمة في تطوير مجالس المهنة الطبية المساندة ودعم خطهها وبرامجها.
  • تكوين العلاقات وتبادل الخبرات والمعارف بين المركز والمؤسسات البحثية المناظرة المحلية والعالمية.
  • المساهمة في وضع البرامج والندوات والمؤتمرات والملتقيات والنشرات الصحية التثقيفية وذلك لطرح المشكلات الصحية وطرق التعامل معها والوقاية منها.

الاستفادة المتوقعة من المركز:

لا يختلف الكثير على أهمية البحث العلمي وخاصة على مستوى المؤسسات الأكاديمية والجامعات حيث انه يعتبر من أهم مقومات ومؤشرات التقييم والنجاح للجامعات والذي يرقى بمستويات التصنيف المحلى والعالمي للجامعة. ويظهر جلياً اهتمام حكومة خادم الحرمين الشريفين بهذا الجانب حيث حرصت الدولة على دعم وتحريك البحث العلمي بكافة القطاعات.

ونحن في مركز البحوث بكلية العوم الطبية التطبيقية بجامعة القصيم ومن منطلق رسالة الجامعات بالمملكة نرى أن مثل هذا المركز سيكون له الدور الفاعل بأذن الله تعالى على تحريك وزيادة مستوى النشاط البحثي العلمي للجامعة والارتقاء بمستويات التصنيف المحلي والعالمي للجامعة إضافة إلى النفع العائد للفرد والمجتمع من خلال تقديم البحوث والدراسات والاستشارات المختلفة والمتعلقة بالمشاكل الصحية للمنطقة والدولة.

يسعى المركز أيضا ألي تقديم الدور الهام في عملية رصد وتقييم ودراسة وتحليل بعض المشكلات الصحية ومن ثم المساعدة على تقديم الحلول والتوصيات للتعامل مع هذه المشكلات. كذلك يسعى القائمين على هذا المركز لنشر الوعي الصحي بين شرائح المجتمع السعودي المختلفة من خلال الأنشطة العلمية المختلفة والتي تشمل الندوات والمحاضرات وورش العمل والنشرات وغيرها من الأنشطة المختلفة.

سيعنى المركز أيضا بتوفير المعامل البحثية المتخصصة والأجهزة والإمكانات البحثية الأخرى للباحثين والمهتمين بهذا المجال من الكليات والقطاعات المناظرة والتي ستعود وبلا شك بالعائد الايجابي على معدلات نشر البحوث العلمية بالمجلات المتخصصة. كما سيعمل المركز على الى توفير المعامل الخاصة بحيوانات التجارب مما سيسهل على الباحثين مهمة أجراء البحوث التجريبية وتحريك البحث العلمي. علاوة على ذلك سيقوم المركز بتقديم الخدمات عالية المستوى للباحثين والمهتمين بهذا المجال ومن ذلك وحدة المجهر الالكتروني باستخداماته المتعددة ومجال البيولوجيا الجزيئية وتطبيقاتها المختلفة.

أنشطة المركز:

يقوم مركز البحوث بكلية العلوم الطبية التطبيقية بنشاطات علمية متنوعة على مدار العام لعل من ابرز هذه الأنشطة:

  1. تقيم المقترحات البحثية المقدمة للجهات الداعمة المختلفة ومن أهمها عمادة البحث العلمي بالجامعة.
  2. نشر العديد من البحوث العلمية المتخصصة في المجلات العلمية المحكمة المختلفة. 
  3. السعي لزيادة مستوى الدعم المقدم للبحث العلمي في الكلية من خلال زيادة أعداد المقترحات العلمية المدعومة مادياً إضافة ألي تقديم التسهيلات الأخرى التي تسهم إيجابا بدعم مستوى الحراك العلمي.
  4.  دراسة التقرير السنوي والحساب الختامي ومشروع الميزانية للمركز ورفعه للجهة المختصة.
  5. اقتراح خطة البحوث السنوية وإعداد مشروع الميزانية اللازمة لها.
  6. متابعة تنفيذ المشروعات البحثية والإشراف على سير الأعمال البحثية لأعضاء هيئة التدريس ومن في حكمهم من مساعدي الباحثين وغيرهم.
  7. أعداد التقارير السنوية  الخاصة بنشاطات المركز ورفعها للجهات ذات العلاقة. 
  8. العمل على تشجيع أعضاء هيئة التدريس والباحثين على المشاركة وحضور الأنشطة العلمية المختلفة محلياً ودولياً ضمن الصاحيات والنظام المتبع لذلك.